منتدى تحالف الصقور
منتدى تحالف الصقور يشكرك على الزياره ويدعوك الى التسجيل ,

يمكنك التمتع بكل خصائص المنتدى والدخول فى التحالف الخاص بنا فى ايكاريام عالم الفا .


منتدى تحالف الصقور فى ايكاريام عالم الفا
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كل عام و انتم بخير ...يالا نضحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
spanish
فـيلـق النـسـور
فـيلـق النـسـور
avatar

ذكر عدد المساهمات : 80
نقاط : 208
تاريخ التسجيل : 21/11/2010
العمر : 32
الموقع : http://www.facebook.com/

مُساهمةموضوع: كل عام و انتم بخير ...يالا نضحي   الإثنين نوفمبر 22, 2010 2:28 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
و الصلاة والسلام على اشرف الخلق اجمعين سيدنا محمد و على اله و صحبه و من تبعهم باحسان الى يوم الدين
اخواني و اخواتي
كل عام و انت بالف خير بمناسبة قرب حلول عيد الاضحى المبارك
و بدون مقدمات طويلة ، فقد جالت في خاطري فكرة وددت ان اشارككم فيها
فمنسك التضحية كما نعلم جميعا هو سنه مؤكدة عن سيدنا رسول الله ، و احياء لذكرى التضحية بما نحب في سبيل الله و امتثالا لامره ، و كلنا نعلم اصل الحكاية التي حصلت بين ابو الانبياء سيدنا ابراهيم و ابنه النبي سيدنا اسماعيل
و لن اجد افضل من التعبير القراني للتذكير بهذه الشعيرة ، يقول تعالى في سورة الصافات: " وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ (99) رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ (100) فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ (101) فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ (102) فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآَخِرِينَ (108) سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ(109) كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (110) إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ (111) "
و بذلك استحقا من الله السلام و ان نالا من الله درجة الاسلام و الاحسان و الايمان ، بل و اكثر من ذلك استجاب الله دعوتهما في تخليد ذكرى هذا المثل الرائع لامتثال كل من الاب و الابن لامر الله و الصبر عليه و الاحتساب و الحب في القران الكريم و جعل من هذه الحادثة شعيرة يجب تذكرها كل عام ، يقول تعالى في سورة البقرة: "وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (127) رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (128) رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (129) وَمَنْ يَرْغَبُ عَنْ مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَنْ سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الْآَخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130) إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ(131). صدق الله العظيم

اخواني لن اطلب من نفسي او منكم ان نضحي بابناءنا ، و لكن هل من الممكن ان نمتثل لامر الله في ترك معاصينا التي تمكن حبها من قلوبنا و ان نحتسب ذلك عند الله تعالى كتضحية بجانب الأضحية ،هيا بنا فلنشمر سواعدنا و نذبح هذه المعاصي و كل منا على قدر طاقته ، لنستشعر ذلك مع ذبحنا للاضحية ، ونتخيل ان هذا الذنب قد قتل و سال دمه ، فلنتب توبة نصوحة من احد هذه الذنوب التي تمكنت منا أو من بعضها أو منها كلها ،فلنقتل حب المعاصي و لندفن ما ادمناه من الذنوب او بعضها او حتى احدها.

ربما نحن خائفون ؟!! ممممم نعم ربما نحن نخاف من كثرة حبنا لهذه المعاصي من ان نتألم عند التوبة منها ، نعم الألم في هذه الحالة واجب و سيحدث بقدر حبنا لهذه المعاصي و هكذا تطهر القلوب، و لكن إن طهرناها في الدنيا بألم الشوق لها و تركها لله أفضل بكثير من ان تطهر بالنار في الآخرة ، ومع ذلك فلنطمئن لوعد الله ، يا إخوتي لنتأمل تعقيب الله سبحانه و تعالى على قصة إبراهيم و إسماعيل " كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ " ، فكما ان الله لم يترك قلب ابراهيم يحترق على ابنه ، و لم يترك قلب الابن يحترق على فقدان حياته في شبابه ، فسينقذنا الله من حب هذه المعاصي ، اخواني هذه المعاصي مشكلتها اننا كلما تركنا التوبة منها تعلقت قلوبنا بها اكثر ، يقول تعالى في سورة الحديد : " أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آَمَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ فَاسِقُونَ (16)" ، فافضل حل لها ان نتركها على الفور موقنيين ان الله سوف يبدل ظلمة القلب بحب المعصية الى نور القلب بحب الله تعالى ، الم يقل الله تعالى : "اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آَمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ" ألم يقل الله تعالى : " وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا " ألم يقل " وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْرًا" ألم يقل " وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْرًا " ألم يقل الله في سورة التوبة " لَقَدْ تَابَ اللَّهُ عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِنْ بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ إِنَّهُ بِهِمْ رَءُوفٌ رَحِيمٌ (117)"

ليكن من ضمن فرحة العيد فرحة النية الصادقة بالتوبة من احد هذه الذنوب ، و كل منا ادرى بحالة و ادرى عن ماذا يريد ان يتوب ، و لنتأكد جميعا من ان الله سيبدل سيئاتنا الماضية بحسنات ، ياااااااااااااااااه ياله من كرم رباني ، و لن ازيد في الترغيب على ما قاله تعالى في سورة الزمر :" قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53) وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنْصَرُونَ(54) وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ (55) أَنْ تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَا عَلَى مَا فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللَّهِ وَإِنْ كُنْتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ (56) "صدق الله العظيم

انا عن نفسي ان شاء الله سوف اضحي هذا العيد بخروف او ماعز ، و معه سوف اضحي بالغضب السريع و من سوء الظن و من بعض الذنوب الاخرى التي اجعلها بيني و بين الله ، أسأل الله ان يتوب علينا , و يغفر لنا و يبدل سيئاتنا الى حسنات و يهدينا للطاعات و يتقبل منا , و منكم و اعاد الله عليكم العيد بالخير و اليمن و البركات و الصحة و الستر و راحة البال.

بالمناسبة ...........مممممممممم ...... بم ستضحي انت ؟










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://<a href=&quot;http://sebaq.maktoob.com/?u=244060&a
 
كل عام و انتم بخير ...يالا نضحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تحالف الصقور :: منتدي تحالف الصقور :: القسم الدينى-
انتقل الى: